الثلاثاء , يونيو 25 2019
الرئيسية / أخبار / موسكو ترفض عبارة “هجوم كيميائي جديد”

موسكو ترفض عبارة “هجوم كيميائي جديد”

اعلنت موسكو عن رفضها للتهديدات التي وجهتها واشنطن إلى دمشق على خلفية ملف الأسلحة الكيميائية, و نفىت علمها بأي احتمال لشن هجوم كيميائي جديد بسوريا.

و قال الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف ردا على ادعائات البيت الأبيض عن قيام السلطات السورية بالتحضيرـ”لهجوم كيميائي جديد”: “لست على علم بوجود أي معلومات تدل على خطر استخدام أسلحة كيميائية”.

و اضاف بيسكوف أن وزارة الدفاع و الاستخبارات الروسية تتوفر لديها المعلومات الأكثر دقة بهذا الشأن, مشيرا الى ان أن الأجهزة الروسية المعنية ستصدر تحذيرا في حال وجود مثل هذه المخاوف.

و كان شون سبايسر المتحدث باسم الرئيس الامريكي قد اصدر بيان قال فيه ان: ” الولايات المتحدة رصدت استعدادات محتملة من قبل الحكومة السورية لشن هجوم كيميائي آخر قد يؤدي إلى عملية قتل جماعية لمدنيين بمن فيهم أطفال أبرياء”.

و أضاف بيان البيت الابيض أن الأنشطة التي تم رصدها مماثلة لتلك للاستعدادات التي سبقت الهجوم الكيميائي على بلدة خان شيخون في 4 نيسان/ ابريل الماضي و راح ضحيته العشرات.

و الذي ردت عليه الولايات المتحدة بشن بضربة عسكرية من خلال إطلاق 59 صاروخ من طراز “كروز” على قاعدة الشعيرات الجوية التابعة للجيش السوري.

و اشار الناطق باسم الكرملين في معرض تعليقه على مضمون البيان اللذي اصدره البيت الابيض الى انه لا يعرف ماهي الأسس تي بنت واشنطن عليها هذه الادعائات, و استطرد قائلا: ” بالطبع نحن نرفض عبارة “هجوم جديد” بشكل قطعي… أنتم تعرفون أنه لم يجر هناك أي تحقيق دولي غير منحاز في المأساة الأخيرة من هذا القبيل، رغم كافة مطالبنا, و لذلك لا نعتقد أنه من الممكن تحميل القوات المسلحة السورية مسؤولية ذلك”.

المصدر: وكالات

محمد قنديل

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …