و يتيح تطبيق “Heal” في الهواتف الذكية خدمة إحضار الطبيب إلى المنزل بكلفة 99 دولارا, أما تطبيق “Doctor on Demand” فيحضره بكلفة 40 دولار فقط.

كما تتيح هذه التطبيقات جمع المريض مع الطبيب الذي يختاره مباشرة, من خلال مكالمة فيديو, و يقوم الطبيب بتشخيص حالة المتصل خلالها, كما يحدد له الدواء المناسب لحالته المرضية.

و وفقا لبجرث جديدة فان تطبيقا ” Heal” و “Doctor on Demand, و غيرهما الكثير, يؤمنون لبعض للمرضى معايير من الرعاية الصحية بشكل أفضل من زيارة المستشفى.

حيث اجرت جامعة “ساوثرن كاليفورنيا” دراسة توصلت من خلالها إلى ان معدلات العلاج في المستشفيات انخفضت لدى المرضى الذين استخدموا هذه التطبيقات  الطبية لمدة ستة أشهر.

كما ان التطبيقات الالكترونة الطبية تساهم في ايجاد علاقة شخصية بين المريض و الطبيب تنعكس عليهما ايجابا, فالطبيب يزور المريض في منزله, و يقوم بتشخيص مفصل و يعطي المريض نصائح مطولة مايخلق حالة من الثقة بين المريض و الطبيب.

و عبر ايضا معظم مستخدمو هذه التطبيقات عن ارتياحهم لتوفر “خدمة طبية مباشرة” بدل اتصالهم بعيادة بالطبيب, و تحديد موعد ربما يكون بعد عدة أيام او اسابيع.

و تجدر الاشارة الى ان النجاح الملحوظ الذي لهذه التكنولوجيا الطبية ادى إلى زيارة  الأطباء المسجلين في تطبيق “Heal” لنحو أربعة عشر مريضا في منازلهم كمعدل يومي.

المصدر: وكالات

محمد قنديل