و وصلت الغواصة الالمانية من طراز “1400/209”, إلى المياه الإقليمية المصرية في الإسكندرية, بقيادة ضباط من القوات البحرية, بحسب ما نقلت وكالة انباء الشرق الاوسط.

و تصل سرعة الغواصة الجديدة الى 21 عقدة, و باستطاعتها الإبحار لمسافة تصل الى 11 ألف ميل بحري, و يبلغ طولها 73 مترا.

و تبلغ سرعتها القصوى تحت الماء 40 كم في الساعة, و اكبر عمق لها 500 متر, و تحوي على مخزن يسع 14 طوربيدا، و لديها القدرة على إطلاق الطوربيدات و الصواريخ المضادة للسفن الحربية, كما باستطاعتها زرع الالغام البحرية.

كما تم تزويدها بأحدث أنظمة الملاحة و الاتصالات, و هي اول غواصة من أصل 4 تعاقدت مصر عليها مع المانيا.

و تم تأهيل و اعداد اطقم فنية و تخصصية للعمل على الغواصة الجديدة, وفقا لبرنامج متزامن بكل من مصر و ألمانيا, و تعتبر غواصة “تحيا مصر” من صنع شركة “تيسن كروب” الالمانية إضافة كبيرة للقوات البحرية المصرية.

و تعمل الغواصة الهجومية بالكهرباء و الديزل, و تمتلك عددا كبيرا من الأجهزة الفنية و الإجراءات الدفاعية المضادة للطوربيدات.

و الجدير بالذكر ان مصر سعت خلال العامين الماضيين الى اجراء عددا من صفقات التسليح, منها حاملتي الطائرات “جمال عبد الناصر” و ” انور السادات” و تعد مصر  الدولة العربية الوحيدة, التي تمتلك تلك الحاملات, و هي من بين  12 دولة على مستوى العالم.

و ضمت القوات البحرية المصرية الى عتادها الفرقاطة الفرنسية الصنع “فريم” , و 4 فرقاطات من طراز “جويند”، بالإضافة إلى لنش صواريخ روسي من طراز مولينيا, و لنشي صواريخ اخرين.