و اضاف المطوع إنه عقد اجتماعا طارئا اليوم في الوزارة لبحث أسباب هذه المشكلة, و اشار الى ان لجنة التحقيق سوف تضم ممثلين من وزارة الكهرباء و الماء و وزارة الاشغال و المؤسسة العامة للرعاية السكنية, لمعلرفة الاسباب التي ادت الى السيول و تجمع مياه الأمطار.

و اكد على إحالة المقصرين و المتسببين في المشكلة، سواء من العاملين في الوزارة او المقاولين إلى التحقيق, كما اوعز الى اللجنة ان ترفع تقريرها خلال اسبوعين.

و تتعرض الكويت منذ عدة أيام إلى عواصف قوية مصحوبة بامطار غزيرة و رياح عاتية ادت الى سيول ضخمة سببت غرق بعض الشوارع.

و من جهته أكد مدير الاعلام في الادارة العامة للاطفاء العميد خليل الأمير أنه لا توجد اي إصابات أو وفيات و اقتصرت الخسائر على الماديات نتيجة غرق المركبات في بعض الطرق التي تعرضت لعواصف رعدية شديدة مصحوبة بأمطار غزيرة.

و اضاف الامير إن ادارة الإطفاء العامة اعلنت حالة الاستنفار في كافة القطاعات  الجوية و البرية, للتعامل مع الحوادث التي سسبتها هذه العاصفة.

و دعت الإدارة العامة للإطفاء كافة المواطنين إلى توخي الحذر و الحيطة بسبب العاصفة, و عدم الخروج من المنازل اثناء العاصفة لان الرؤية الافقية تنخفض خلالها في بعض المناطق.