و نقلت وسائل الاعلام المصرية عن علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية قوله في بيان رسمي صادر عن المكتب الرئاسي: ” ليس من المنطق الخوض في مثل هذا الطرح الغير واقعي و غير المقبول على الاطلاق”.

و شدد المتحدث على أهمية عدم تصديق و نقل مثل هذه الشائعات قائلا ” هذه شائعات  لا تستند إلى الواقع على الاطلاق و يُثيرها بعض المحرضين بهدف زعزعة الثقة داخل الدولة و زرع الفتنة”.

و أشار يوسف إلى أنه “من الأفضل توحيد الجهود للعمل على التكاتف  الوطني و تعزيز و حدة الصف في مثل هذه الاوقات الحرجة, باعتبارهما السبيل الاوحد للتصدي لمثل تلك الشائعات”.

كما قال يوسف ان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اجتمع يوم الخميس مع قيادات في المجلس الأعلى للجيش و القوات المسلحة و المجلس الأعلى للشرطة المصرية.

حيث تم خلال الاجتماع مناقشة تطورات الوضع الأمني في كافة أنحاء البلاد بالإضافة إلى المستجدات حول الجهود التي تقوم بها الحكومة المصرية لمكافحة الإرهاب في شمال سيناء.

و ذكر المتحدث باسم الرئاسة المصرية أنه تم ايضا خلال اجتماع الرئيس السيسي مع قادات الجيش و الشرطة التأكيد على ضرورة تطهير شمال سيناء من الإرهاب بشكل نهائي و التصدي لجميع المحاولات من قبل الارهابيين لاستهداف المدنيين هناك و التي تسعى للنيل من وحدة النسيج الوطني المصري.