الأحد , أكتوبر 22 2017
الرئيسية / أخبار / انهيار سد الطبقة في سوريا سيؤدي الى كارثة انسانية

انهيار سد الطبقة في سوريا سيؤدي الى كارثة انسانية

اعربت الأمم المتحدة عن قلقها من احتمال وقوع فيضانات كبيرة في سوريا من خلال الانهيار الوشيك اللذي يهدد سد الطبقة بعد الارتفاع القياسي لمنسوب مياهه بسبب غارات التحالف الدولي و التخريب المتعمد من قبل الارهابيين.

و نقلت بعض وسائل الاعلام عن تقرير للمنظمة الأممية  أن منسوب المياه خلف السد في بحيرة الأسد الاصطناعية ارتفع الى 10 أمتار و ادى ذلك إلى تسرب المياه من البحيرة, و احد اسباب هذا الارتفاع الفائق لمياه السد هو تساقط الثلوج و الامطار بغزارة في المنطقة, و السبب الآخر هو فتح “داعش” لثلاث توربينات في محطة السد.

وحذرت الأمم المتحدة أن السد لن يتحمل ارتفاع منسوب المياه المتزايد و هناك احتمال ان ينهيار السد من جراء ذلك, مما سؤدي الى كارثة بيئية و إنسانية في المناطق الواقعة أسفل السد من بالرقة وصولا إلى دير الزور.

و قد تضرر مدخل السد ايضا بفعل ضربات طيران التحالف الجوية بقيادة واشنطن.

و يبلغ طول سد الفرات 4.30 كم و ارتفاعه نحو 60 مترا , و شكل السد خلفه بحيرة كبيرة يزيد طولها عن 90 كم و عرضها 8 كم و تمتد من  الطبقة و صولا الى سد تشرين في منبج و تحوي البحيرة ما يزيد عن 12 مليار متر مكعب من المياه.

و في سياق آخر حذرت الأمم المتحدة ايضا من انهيار سد الموصل في العراق الواقع على نهر دجلة, و الذي استولى عليه التنظيم الإرهابي لمدة قصيرة عام 2014, و احتمالية انهياره هي بسبب الاهمال في الصيانة ما يضع  20 مليون عراقي تحت الخطر,  و كانت ليز غراندي منسقة الأمم المتحدة في العراق قد أدلت بتصريح الشهر الماضي و قارنت آثار انهيار سد الموصل الوشيك بالطوفان الذي ذكره الكتاب المقدس.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …