و بحسب ما نقلت وسائل الاعلام فإن شايلا  49 عاما, كانت تقوم بعملها المعتاد و هوة خدمة الركاب في رحلة من مدينة سياتل إلى سان فرانسيسكو, حين لاحظت علامات ارتباك على راكبة تبلغ من العمر 15 عاما.

و عندما ساور المضيفة الشك من خلال ثياب الفتاة الرثة و برفقتها رجل يرتدي ثياب انيقة اضافة الى ارتباك الفتاة, فبادرت المضيفة بمحادثتهما فما كان من الرجل الا ان رد بلهجة دفاعية فيما لم تشارك الفتاة الحديث.

و حين ايقنت المضيفة انها لن تستطيع تبين الأمر بحضرة الرجل, أومأت الى الفتاة بأن تتوجه إلى الحمام, و قامت بترك رسالة لها على مرآة الحمام تسالها فيها اذا ما كانت تحتاج الى اي مساعدة.

و بالفعل توجهت الفتاة الى الحمام و أكدت انها بحاجة الى مساعدة فسارعت المضيفة إلى إخبار طاقم الامن على متن الطائرة, الذين اتصلو على الفور مع شرطة سان فرانسيسكو, و تم القبض على الرجل فور وصول الطائرة للتحقيق معه.

و الجدير بالذكر انه منذ عام 2009 تحرص شكات الطيران في الولايات المتحدة, على التدقيق في أي هيئة غريبة للركاب, اذا لم يتجاوبو مع الاسئلة المطروحة عليهم او ظهرت عليهم علامات ارتباك.

و تشير تقارير تابعة لهيئة حماية الحدود و الجمارك الامريكية, إلى أنه تم اعتقال اكثر من ألفي شخص بتهمة الاتجار في البشر كما تمكنت من انقاذ اكثر من 400 ضحية في العام المنصرم فقط.