و بحسب وكالالت انباء روسية ان المركز الروسي اكد قيامه بتوجيه دعوة الى قيادة الجيش السوري لاتخاذ إجراءات مناسبة تضمن التزام قواته باتفاق الهدنة الهشة, كما طلب من الحكومة التركية الضغط على فصائل المعارضة للالتزام بالاتفاق و وقف الخروقات اليومية.

و قد دخل اتفاق وقف إطلاق النار على كافة الاراضي السورية بين طرفين النزاع حيز التنفيذ في شهرديسمبر الماضي, و قد اعربت الأمم المتحدة عن دعمها لاتفاق الهدنة المعلن بموجب قرار صدر عن مجلس الأمن بهذا الخصوص.

و نقلت وكالات الانباء الروسية عن مسؤولين عسكريين روس في قاعدة حميميم العسكرية, أن لجنة مراقبة الهدنة المشتركة الروسية و التركية تسجل ما يقارب ست خروقات للاتفاق من جميع اضراف النزاع السوري كل يوم.

و يأتي هذا التنبيه الروسي للجيش السوري تزامنا مع بدء المباحثات من اجل النزاع السوري في العاصمة الكازاخية أستانة بين حكومة دمشق و معظم فصائل المعارضة المسلحة, برعاية موسكو و انقرة و بمشاركة الأمم المتحدة و ايران و الولايات المتحدة الامريكية, حيث تسعى موسكو لانجاح هذه المفاوضات التي قالت انها ستكون تمهيدا للحل السياسي في سوريا.

و بدا الخلاف واسعا بين وفدي الحكومة و المعارضة السورية, في اليوم الاول من انطلاق المفاوضات في استانا, حيث هاجم رئيس و فد النظام السوري بشار الجعفري, وفد فصائل المعارضة و وصفه بوفد الجماعات الإرهابية الذي يفتقر الى اقل معايير اللباقة الدبلوماسية.