الثلاثاء , سبتمبر 22 2020
الرئيسية / أخبار / اتهام دبلوماسي سوداني بالتحرش الجنسي في نيويورك

اتهام دبلوماسي سوداني بالتحرش الجنسي في نيويورك

اصدرت وزارة الخارجية السودانية بيان نفت فيه أن المواطن السوداني الذي اعتقلته الشرطة الأمريكية، بتهمة تحرش دبلوماسيا، واوضح البيان أنه موظفا ضمن طاقم المساعدة لبعثة السودان في نيويورك.

 وكانت قد اعلنت الشرطة الأمريكية أعلنت عن توقيف دبلوماسي سوداني بعد ان تحرش بامرأة في مترو الأنفاق، الا انه تم الافراج  عنه بسبب حصانته الدبلوماسية,و اعلنت شرطة نيويورك ان محمد عبد الله علي (49 عاما) كان على متن قطارا في محطة غراند سنترال تيرمنال  ظهر الاثنين, حيث قام بالاقتراب  من سيدة عمرها 38 عاما واحتك بها جنسيا من الخلف.

ومن جهته افاد قريب الله الخضر المتحدث باسم الخارجية السودانية, بأن المتهم يعمل موظفاً مع الطاقم المساعد للبعثة السودانية وليس دبلوماسيا، ومن جهته رفض محمد عبدالله الاتهام و وقال انه فوجئ بالشكوى المقدمة ضده، واكد انه لا يعرف المرأة التي تقدمت بالشكوى ضده,ونقلت وسائل اعلام سودانية عن الخضر قوله ان وزارة الخارجية أجرت على الفور اتصالا مع البعثة لمعرفة التفاصيل حول الاتهام، و قامت البعثة فورا باجراء العديد من الاتصالات، واستنادا الى تحريات البعثة الدائمة توضح أنه لم يثبت تقديم أي بشكوى ضد المتهم, و أكد المتحدث باسم الخارجية السودانية أن البعثة السودانية أجرت اتصالات مع السلطات المختصة من خلال البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة, والتي اكدت بدورها أنه ليس لديها أي معلومات بشأن الشكوى، و ان الاتصالات بين البعثتين مستمرة للحصول على معرفة تفاصيل الواقعة,وشدد المتحدث باسم الدبلوماسية السودانية ان وزارة الخارجية تود التاكد من نزاهة واستقامة سلوك أفراد بعثتها و طاقمها المساعد، كما اكدحرص الوزارة التام على تشكيل لوائح خاصة بقواعد السلوك المهني والالتزام الأخلاقي على جميع الدبلوماسيين وعلى الاطقم المساعدة ايضا.

و نقلت وسائل اعلام أمريكية إن الدبلوماسي اقتيد إلى مركز شرطة في نيويورك,و وجهت له تهمتي اللمس القسري والاعتداء الجنسي،ولكن التهمتين أسقطتا فيما بعد، ولم يتم احالة الملف الى القضاء.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …