السبت , أكتوبر 19 2019
الرئيسية / أخبار / هحوم على سجن في الفلبين و فرار 150 سجينا

هحوم على سجن في الفلبين و فرار 150 سجينا

صرحت السلطات الفلبينية أن مسلحون اسلاميون قامو بالهجوم  على سجن في جنوب الفلبين الاربعاء مما أدى الى فرار أكثر من 150 سجين و مقتل ستة منهم, و أكدت الشرطة أن عمليات البحث و المطاردة لاتزال متواصلة.

قام عشرات من المسلحين التابعين لمنظمة اسلامية في الفلبين يوم الاربعاء بالهجوم على سجن في بلدة “كيداباوان” جنوب البلاد, لتحرير رفاق لهم داخل السجن, ما ادى الى فرار 150 سجينا و قتل ستة سجناء بالاضافة الى مقتل شرطي و وفق بيان لوزارة الداخلية, قام أكثر من مئة مسلح يوم الاربعاء الساعة 17,00بمهاجمة السجن الذي يقع في منطقة  نائية في بلدة كيداباوان التي تبعد خمسين كلم من مدينة دافاو أكبر مدن جزيرة مينداناو جنوب البلاد, و الذي يؤوي أكثر من  1500 سجينا, و استمرت الاشتباكات نحو ساعتين في محيط السجن بين المسلحين و حرس السجن, و قال احد حراس السجن في تصريح لوسائل الاعلام أن المسلحون كانو يفوقونهم عددا, و اضاف أن المسلحين ينتمون الى مجموعة منشقة عن جبهة “مورو للتحرير” التي بدأت الحكومة بمفاوضات سلام معها مؤخرا , و قال الحارس أن معتقلين آخرين اغتنمو الفرصة بفعل اطلاق النار و استخدم السجناء الاسرة بوضعها واحد فوق الاخر ليتتمكنو من الهروب, من جهتها أعلنت السلطات المحلية أنها تجري عمليات مطاردة واساعة النطاق للقبض على الفارين.

الجدير بالذكر أنه تنشط في جنوب الفلبين مؤخرا حركات تمرد شيوعية و اسلامية و عصابات اجرامية كثيرة, و قد اعلنت بعض حركات التمرد الاسلامية مبايعتها لتنظيم “الدولة الاسلامية” و من جهتها أعلنت جبهة مورو انها لا تعلم هوية المسلحين, حيث تلتزم الجبهة التي تعدادها عشرة الاف مقاتل باتفاق و قف اطلاق النار مع الحكومة.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …