السبت , سبتمبر 19 2020
الرئيسية / صحة / الساونا يقلل من احتمال الاصابة “بالزهايمر”

الساونا يقلل من احتمال الاصابة “بالزهايمر”

اظهرت دراسات حديثة ان الذهاب الى الساونا بشكل دوري منظم تنقص من احتمال الاصابة بمرض “الزهايمر” وكافة امراض الخرف التي تصيب المسنين .

حيث اكدت دراسات استمرت لمدة 20 عام أن الذهاب الى الساونا بشكل دائم ومنظم بمعدل: 4-7 مرات في الاسبوع ادت الى انقاص معدل الاصابة بمرض الخرف” الزهايمر” بنسبة 70% مقارنة بالذهاب يوم واحد الى ثلاثة ايام  في الاسبوع حيث جرت الدراسة على 2000 شخص من المتطوعين في فنلندا , تتراوح اعمارهم بين 40_65 عام ضمن دراسة تسمى “kuopio lschaemicheart disease risk factor study” حيث تم فرز المتطوعين لثلاث مجموعات:

1-ترتاد الساونا مرة في الاسبوع

2-ترتاد الساونا 3 مرات,

3 -ترتاد الساونا من 4_7 مرات اسبوعيا.

و كانت المجموعة الثالثة الاكثر ذهابا للساونا هي الاقل اصابة بمرض الزهايمر بنسبة 68% بالمقارنة مع باقي المجموعات التي كان عدد زياراتها للساونا اقل وكانت نسب اصابتهم بالخرف اكبر.

ويعود اسم الزهايمر للعالم الالماني الذي اكتشه , و هو مرض يصيب الدماغ من خلال تشكل لويحات حول خلايا الدماغ والتي تكون رقع من البروتين, و يؤثر المرض بشكل كبير على شخصية المريض وقدرته على التركيز والتعلم ويتطور ليفقد المريض ذاكرته ويصيبه بهلوسات وحالات من الجنون احيانا,والجدير بالذكر انه لايمكن الشفاء من المرض وانما يمكن الابطاء من تطوره, وشهدت السنوات الاخيرة اهتماما كبير وابحاث لمعالجة المرض وهناك العديد من الجمعيات التي تقوم بجمع تبرعات لدعم هذه الابحاث التي تخدم علاج الزهايمر.

وهناك ايضا العديد من الدراسات السابقة اكدت أن ارتياد الساونا بشكل دوري و مكثف يحمي من امراض الشرايين والاوعية الدموية القلبية والجلطات ومن دورها تقلل من احتمال خطورة الموت المفاجئ ونحن نعلم ان صحة الجهاز الوعائي في القلب تؤثر على الخلايا الدماغية بشكل واضح.

شاهد أيضاً

منظمة الصحة: الاكتئاب ثاني اكبر سبب لعدد الوفيات حول العالم

لطالما كانت تتحدث التقارير الناتجة عن الدراسات الطبية عن أمراض الجهاز التنفسي هي المشكلة الصحية …