الأحد , أكتوبر 20 2019
الرئيسية / أخبار / الجهود التركية في الأزمة السورية

الجهود التركية في الأزمة السورية

تم الإعلان من قبل الحكومة التركية يوم الخميس على استعدادها لاستقبال كافة اللاجئين القادمين من مدينة حلب السورية، وأن فكرة اطلاق القذائف والنار من قبل النظام السوري وحلفائه على قوافل المدنيين الهاربين شيء مقلق.

وأكد *حسين مفتي أوغلو* وهو الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية التركية ، أنّ تركيا أنهت جميع استعداداتها تجاه احتمالية حدوث موجات لجوء من الخارجين جديدا من شرقي حلب.

وصرح مفتي أوغلو خلال أول مؤتمر رسمي صحفي له، عن أنه يأمل توافر الظروف الملائمة للمدنيين النازحين من شرقي مدينة حلب.

وأكد على أنّ فكرة إطلاق النار على المدنيين المغادرين لشرقي المدينة من قِبل قوات الأسد والجماعات الموالية لها لشيء محزن ومقلق.

كما أنه قال أيضا “إدارة الطوارئ والكوارث التركية تبذل قصارى جهدها لتأمين حياة جيدة لأهالي شرقي حلب*فالمهمة الأولى الأن هي نقل الجرحى والمصابين الى المستشفيات التركية والمهمة الثانية هو تأمين سكن للاجئين في مراكز الحماية الايواء*

كما أنه تحدث عن الجهد الكبير الذي يبذله وزير الخارجية التركي *مولود جاويش أوغلو* مقارنة مع من يجب أن يشاركوه بالمسؤولية من الدول الأخرى، مؤكّدا على عدم صمت أنقرة تجاه الجرائم الإنسانية التي ترتكب في حلب.

ومن جهة أخرى وصل* كرم قنق* رئيس الهلال الأحمر التركي ، يترأس فريقا تابعا له إلى احدى المناطق الامنة قرب مدينة حلب السورية في يوم الخميس، حتى يستقبل الجرحى والمدنيين من سكان مدينة حلب الهاربين من القصف الأسدي الذي لم يرحم أحدا من أبناء هذه المناطق

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …