الجمعة , ديسمبر 6 2019
الرئيسية / أخبار / حلب …لا ماء ولادواء!

حلب …لا ماء ولادواء!

أعلنت منظمة الصحة العالمية،  يوم الأحد, الموافق الرابع من  ديسمبر 2016، أن هناك ما يربو على 250 ألف شخص في حلب الشرقية المحاصرة، حيث يواجه الناس هناك  نقصاً في إمدادات الدواء والغذاء والماء والوقود.

وأضافت المنظمة، في بيان صادر لها، أن جميع المستشفيات العشرة, حاليا  في حلب الشرقية ، إما أنها قد أغلقت أبوابها أوأنها لا تكاد تعمل،  الأمر الذي يحرم آلاف الأفراد من الحصول على الرعاية الصحية  والعمليات الجراحية الكبرى، بالاضافة الى العلاج من حالات صحية أخرى خطيرة.

وبحسب البيان، فإن قرابة  31 ألفاً وخمس مائة شخص,  كان مصيرهم النزوح إلى داخل البلاد، وذلك بسبب تدهور الوضع الإنساني في مدينة حلب، أما في الشطر الغربي من المدينة، فإن المواطنون يواجهون موجات عنف متصاعدة، بالاضافة الى ان المستشفيات تعج بأعداد كبيرة من المصابين.

وكشفت المنظمة أنها وشركاؤها في مجال الصحة يمتلكون ما يكفي من الإمدادات في حلب الغربية، لمساعدة ما يصل إلى ثمانين ألف شخص، من خلال مراكز الرعاية الصحية الأولية، والتدخلات المنقذه للحياة والطواقم الجوالة , في المستشفيات التي تتلقى دعم المنظمة.

ومن خلال مركز المنظمة الكائن جنوبي تركيا، تقوم المنظمة  مع شركائها برصد نزوح السكان من حلب الشرقية إلى مناطق المعارضة , في الشطر الغربي لريف مدينة حلب .

وتملك المرافق الصحية هناك أيضا , مخزوناً  من الإمدادات الطبية، فضلاً عن عشرة عيادات جوالة متمركزة قريبا  من مسارات نزوح المواطنين، بالاضافة الى سيارات الإسعاف الواقفة على استعداد ,  لمساعدة الأفراد الذين قد يحتاجون إلى العلاج في المستشفيات , بالاضافة الى نقلهم إليها.

وقُتِل في حلب 68 مدنياً , كما و أصيب 78 آخرون، اليوم الأحد، من جراء استهداف قوات النظام السوري مناطق وأحياء في محافظتي  كل من ادلب وحلب , شمال وشمال غربي سوريا.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …