الجمعة , نوفمبر 22 2019
الرئيسية / صحة / أطفال الشمس , بعد الغروب تتوقف أدمغتهم وحواسهم!

أطفال الشمس , بعد الغروب تتوقف أدمغتهم وحواسهم!

في حالة نادرة لم يتمكن  العلماء حتى الان من تفسير أعراضها , و التي لم يُسمع بها أبدا من قبل، وذلك عندما أصبحت حياة طفلين من باكستان ,  تشبه إلى حد كبير الحياة التي تعيشها النباتات ,  ففي النهار يعيش الطفلان حياة طبيعية , كما يمارسان الكثير من النشاطات، ولكن بعد غروب الشمس,  يصاب كل من الطفلين بشيء يشبه الغيبوبة.

وقال الأطباء المشرفون على حالة , عبدالرشيد هاشم  والبالغ من العمرتسع سنوات، وأخوه صهيب أحمد هاشم, والبالغ من العمر 13 عاماً، أن الطفلين تبدأ عيونهما عادة بالانغلاق بعد غروب الشمس، كما يفقدان  جميع حواسهما ، ولا يشعران بعدها بالجوع أو  بالعطش , ويتوقف دماغ كل منهما  عن أداء الكثير من الوظائف.

وأورد  جاويد أكرم , المشرف على حالة الطفلين و أستاذ الطب في معهد باكستان للعلوم الطبية ، أن الأطباء يقومون بالفحوصات الطبية , كي يتمكنوا من تحديد السبب وراء استمرار نشاط  كل من الطفلين في النهار، في الوقت الذي لا يمكنهما  فيه فتح عيونهما، عندما تغيب الشمس، وذلك بحسب ما نشرت جريدة «دايلي ميل» البريطانية.

كما أكد أكرم أن الحكومة الباكستانية تقوم بتوفير الرعاية المجانية الطبية ,للطفلين المنحدّرين من عائلة فقيرة، كما أنها تخضعهما لاختبارات طبية مكثفة، كما تم إرسال عينات من دمهما إلى الخارج , حيث يعكف المختصّون في القيام  بالمزيد من الفحوصات، وجمع الكثير من عينات الهواء و التربة من القرية التي تعيش فيها عائلة الطفلين.

يذكر أن كلا من الطفلين , يتحدران من عائلة تقطن بالقرب من كويتا جنوب غربي باكستان، وتجمع قرابة من الدرجة الثانية بين والدي الطفلين , كما يعتقد والد الطفلين أن أطفاله يحصلون من الشمس على طاقتهم , إلا أن الأطباء أشاروا إلى أن هذه الفكرة غير صحيحة، موضحين أن الأولاد يمكنهم الحركة خلال النهار حتى عندما تحجب الغيوم الشمس أثناء المطر أو عندما يتم وضعهم في غرفة مظلمة .

شاهد أيضاً

منظمة الصحة: الاكتئاب ثاني اكبر سبب لعدد الوفيات حول العالم

لطالما كانت تتحدث التقارير الناتجة عن الدراسات الطبية عن أمراض الجهاز التنفسي هي المشكلة الصحية …