الجمعة , يوليو 19 2019
الرئيسية / فن / لورا بريول : وجودي في غرفة نوم لمجرد لايعني قبولي بالاغتصاب !

لورا بريول : وجودي في غرفة نوم لمجرد لايعني قبولي بالاغتصاب !

“أن تكون مع أحدهم  في غرفة نومه , لايعني  بالضرورة انك تقبل بالتعرُّض للاغتصاب”، هكذا قالت لورا بريول , الفتاة الفرنسية ,  التي قامت باتهام المغني  المغربي سعد لمجرد بأنه حاول أن يغتصبها في التعليق الذي أبدته على تطور أحداث قضية الاغتصاب , المتهم فيها الفنان المغربي.

ففي منشور لها على صفحتها الشخصية , , على فيسبوك, قالت أنها اضطرت للرد على اولئك الذين يقومون بإزعاجها يومياً بكلمات نابية، وأكدت أنها كانت ضحية اغتصاب, فيما تابعت قائلة: “أود أن أقول أني كنت فعلياً ضحية اغتصاب,  وهذا لا يمكن تغييبه عن بلد ديمقراطي مثل فرنسا، وبما أنكم تقومون بالتشكيك في عدالة فرنسا فكونوا متأكدين  أنني سأكون متهمة بالاحتيال .”.
كما و اتهمت منتقديها بأنهم لم  يتركوا  فرصة لها بعصبيتهم وسبابهم وحنقهم عليها,  لتتمكن من التعبير عن وجهة نظرها بحرية، وقالت: “قوموا بتغيير أفكاركم لأننا في 2016”. وأضافت: “لو أني  كنت مذنبة , فسأكون بلا شك , المدان رقم 1 بالنسبة للمغرب وفرنسا وسأسيء للنساء على حد سواء، وهو ما قد يؤدي إلى التحرش بهن واغتصابهن مستقبلًا”.

وكانت السلطات الفرنسية، قد  قامت بإلقاء القبض على  المجرد ، يوم الأربعاء الموافق 26 أكتوبر 2016، وذلك على خلفية ماتم توجيهه له من “محاولة اغتصاب” لفتاة فرنسية عشرينية داخل واحد من الفنادق بالشارع الشهير “الشانزليزيه” في باريس, العاصمة الفرنسية .

وبحسب وسائل اعلام فرنسية , نقلت  عن عناصر التحقيق, ماقالته بأن المغني كان تحت تأثير الكحول عند حدوث الواقعة,  بسبب تناوله المخدرات والمسكرات.

و قالت جريدة لوموند الفرنسية , أن التقرير الطبي الأولي يكشف، عن  ندوب وجروح على جسد الضحية التي تتهم سعد لمجرد بالاغتصاب والاحتجاز .

 

شاهد أيضاً

محامي دفاع سعد لمجرد يطلب اطلاق سراحه بشكل مؤقت

تقدم فريق محامي الدفاع عن الفنان المغربي سعد المجرد بطلب إطلاق سراح موكله الى القضاء …