السبت , سبتمبر 19 2020
الرئيسية / منوعات / في ألمانيا , محاكمة أخوين لاجئين بتهمة التسبب في غرق 8 أشخاص

في ألمانيا , محاكمة أخوين لاجئين بتهمة التسبب في غرق 8 أشخاص

بدأت  محاكمة أخوين سوريين أمس الاثنين في ألمانيا، وذلك للنظر  في الاتهامات الموجهة إليهما من كونهما كانا  على صلة بعصابة تهريب بشر سورية  كردية ,  وتسببا بغرق ثمانية أشخاص على الأقل  في البحر المتوسط ,العام الماضي في رحلة بحرية خطرة إلى اليونان من تركيا .

وبحسب جهة الادعاء، فقد وعد المهربون , بعضا من اللاجئين العراقيين , بتوصيلهم  على متن يخت  إلى جزيرة كوس اليونانية  من مدينة بودروم الساحلية التركية  ، وذلك في مقابل ٢٥٠٠ دولار عن كل شخص،إلا أنهم  عوضاً عن ذلك قاموا باستخدام قارب مطاطي  ليلة رحلة الهروب إلى اليونان في 17 نوفمبر ٢٠١٥،  كما منعوا المسافرين  من ارتداء ستر النجاة، زاعمين أن ألوانها قد تزيد من احتمال اكتشاف أمر رحلة الهروب من قبل الشرطة.

ويشير الادعاء في مدينة كولونيا أمام المحكمة الإقليمية ,أن المهربين، ومن بينهم الأخوين السوريين فؤاد وأحمد , والبالغة أعمارهم (١٨، ٢٠ عاماً)، على التوالي , قاموا بإجبار اللاجئين  على ركوب البحر  تحت تهديد السلاح.

ولاحقا , غرق القارب المحمل بـ ١٧ لاجئاً , قبالة جزيرة كوس اليونانية، الأمر الذي أسفر  عن مقتل ثمانية منهم على الأقل.

وكان موقع شبيغل أونلاين” , قد نقل عن الإدعاء , قوله إن مأساة اللاجئين هذه كان من الممكن منعها من قبل المهربين.

واستند الادعاء في معرض اتهامه على أقوال أحد اللاجئين العراقيين ,  الذي فقد في رحلة الهروب تلك ابنته وزوجته وواحدا من ابنيه، وقيل أن اللاجئ اتهم الأخوين بالمسؤولية  الكاملة عن موت أفراد عائلته بعد الحادثة بفترة وجيزة في اليونان، كما أنه اتهم الأخوين بالحصول على مبلغ يصل إلى ٢١ ألف يورو من خلال التهريب.

و ينفي المتهمان تهم المشاركة في التهريب  عبرمحاميهما ، ويقولان أنهما  أيضا لاجئان هربا من  جحيم الحرب في سوريا كي لا ينضما للجيش النظامي، تاركين خلفهما  هناك أبويهما و ثلاث أخوات.

شاهد أيضاً

شاب مصري يسبح من الاردن الى مصر بساق واحدة

استطاع المغامر المصري عمر حجازي 22 عاما قطع مسافة نحو 20 كيلومتر في عرض خليج …