الأحد , ديسمبر 15 2019
الرئيسية / أخبار / الموصل: النازحون يحفرون حفرا لإيواء عائلاتهم.

الموصل: النازحون يحفرون حفرا لإيواء عائلاتهم.

أظهر   أحد أشرطة  الفيديو , قام بنشره ناشطون , المعاناة الكبيرة, لسكان المناطق المحيطة بـمدينة الموصل من أولئك الفارين من المعارك الطاحنة الدائرة  بين تنظيم الدولة الإسلامية و القوات العراقية , منذ فترة  تتجاوز الأسبوعين، حيث يقوم هؤلاء النازحون إلى الحدود السورية العراقية , بحفر حفر أشبه ماتكون بالقبور ليعيشوا فيها.

وفي الصحراء الخالية الممتدة , لم تجد العشرات من العائلات الموصلية , خيمة تؤيها , أو حتى سقفا يحميها , من تغيرات وتقلبات الطقس,وذلك لتكون حياتها أشبه مايكون  بموت بطيء.

وفي العراء , قام أرباب هذه العائلات الفارة بحفر حفر تقوم بإيواء عائلاتهم، كما حاولوا بما  تيسر لهم من أغطية بالية,  أن يقوموا بتغطية هذه الحفر,وذلك  ليقوا أولادهم من قيظ الشمس وبرد الشتاء , إلا أن هذه الحفر سرعان ما تتحول إلى برك من الماء , وذلك عند سقوط  الأمطار.

ومن خلال الفيديو الذي قامت بنشره “وكالة أنباء هاوار”,  يقوم عدد من المستجوبين بالتحدث بألم و بحرقة عن ظروفهم “غير الإنسانية”,  منتقدين بحرقة  شح المساعدات , بالرغم من التصريحات الدولية و الحكومية ,عن الاستعداد  والتجهز الكامل للتعامل مع أزمة النازحين.

وبحسب مايقوله أحد النازخين المسنين إنهم يقومون بعملية حفر قبورهم بأيديهم , وهم أحياء، معبرين عن أملهم في أن يجدوا من يقوم بإغاثتهم في أقرب فرصة.
ويقول  مكتب  الأمم المتحدة ,  لتنسيق الشؤون الإنسانية في  العراق , أنه من المتوقع أن يصل عدد الفارين النازحين من القتال الدائر ,  إلى مليون شخص, في  حال وصلت المعارك إلى مدينة الموصل.

وبدورها , قالت وكالات إغاثة تابعة للأمم المتحدة,  إن القتال الدائر تسبب بإجبار قرابة  7400 شخص على النزوح من مساكنهم، وفي الوقت ذاته مايزال نحو 1.5 مليون شخص في الموصل..

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …