الأحد , أكتوبر 20 2019
الرئيسية / اقتصاد / هل تشهد مصر قريبا ثورة أخرى ؟

هل تشهد مصر قريبا ثورة أخرى ؟

قامت  وكالة رويترز الإخبارية برصد تردي الوضع الاقتصادي في مصر، واعتبرت الوكالة أن صبر المصريين على سياسات الرئيس عبدالفتاح السيسي بدأ ينفد, وذلك جراء الارتفاع  المضطرد للأسعار عدا عن تأزم الاقتصاد بشكل لايصدق.

كما قالت الوكالة في التقرير إن الأوضاع الحالية في مصر أشبه بالوضع الذي كانت  عليه مصر قبل اندلاع ثورة 25 يناير 2011، والتي أطاحت بحسني مبارك ,الرئيس الأسبق .

وبحسب التقرير عينه, فقد  أظهر كاريكتور ساخر تناقلته الشبكات الاجتماعية , أحد المصريين يغرق وهو يلوح بيده طلباً للمساعدة. وفي اللقطة التالية يظهر الرئيس السيسي,  قافزا في الماء ليأخذ الساعة من معصم الرجل, ويتركه يغرق  ثم يلوذ مبتعداً.

ولاشك أن هذا الرسم  يعبر عن جو الغضب و اليأس بين المصريين الذين يعانون جدا  من ارتفاع أسعار الغذاء , ومن زيادة الضرائب ومن خفض الدعم الحكومي. كما يخشى البعض أن تتكرر هذه الاحتجاجات الشعبيه والتي  أطاحت برئيسين سابقين على السيسي من كرسي  السلطة.

فالتضخم  الان وصل عند أعلى مستوى له  خلال سبع  سنوات قرب 14% , مع تضررمصر الذي يستورد حاليا شتى احتياجاته بدءا من السكر, ووصولا إلى السيارات الفاخرة , وذلك من جراء نقص الدولار وزيادة الرسوم الجمركية كما أن الحكومة  المصرية , رفعت من أسعار الكهرباء  مابين 25 و40% في أغسطس.ولم تعد  اللحوم في متناول الكثير من المصريين, ويثير نقص السكر في الوقت عينه المخاوف من أزمة غذاء قريبه .

كما  واصل الجنيه المصري تراجعه في السوق السوداء , وذلك منذ الإعلان  عن اتفاق صندوق النقد في أغسطس الماضي، مما يشكل تحدٍّيا جديدا ,وبحسب بعض الاقتصاديين , فإنه إذا قام البنك المركزي بتعديل خفيف لسعر الصرف,  فإن الضغط سيتصاعد على الجنيه. أما إذا كان التعديل, في حدود ست إلى ثمان جنيهات فحسب, فقد يدفع هذا الأمر باتجاه انفجار اجتماعي وسياسي .

شاهد أيضاً

البيتكون تتخطى الذهب للمرة الاولى

تخطى سعر العملة الرقمية البيتكوين أوقية الذهب لأول مرة, حيث وصل سعر البيتكوين الواحد 1268 …