الأحد , ديسمبر 15 2019
الرئيسية / أخبار / هجوم على مدينة الكركوك فجر اليوم

هجوم على مدينة الكركوك فجر اليوم

استيقظ أهالي مدينة الكركوك  فجرا على أصوات وصيحات عشرات الانتحاريين من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية  وسط مدينة كركوك، وقاموا باحتلال بعض المباني الحكومية،وخوض مواجهات شديدة الشراسة في شوارع المدينة استمرت طوال يوم الجمعة أمس.

 

وطرحت هذه الغزوة التي شنها داعش  أسئلة كثيرة , عن مستقبل عملية استعادة الموصل, ومدى  الوقت الذي ستستغرقه هذه العملية، وما إذا كان تنظيم الدولة الإسلامية  سيقوم بفتح جبهات أخرى للعمل على تخفيف الضغط عنه في مدينة نينوى.

 

وفي سياق متصل ,  أعلن آشتون كارتر ,  وزير الدفاع الأميركي من مدينة أنقرة أمس، أنه تم التوصل إلى «اتفاق مبدئي بين كل من تركيا و العراق ,  على قيام الأخيرة بالمشاركة في دحر تنظيم الدولة و تحرير الموصل , كما أضاف أن التفاصيل التي حواها هذا الاتفاق ماتزال موضع نقاش. كما أكدت مصادر عراقية أن هذا الاتفاق , يخص مشاركة الطيران التركي في الغارات التي يقوم بها التحالف الدولي.

 

كما أدت الهجمات التي شنها تنظيم الدولة على مدينة كركوك إلى سقوط 22 قتيلاً،من  بينهم أربعة إيرانيين. كما قتل أيضا 12 مهاجماً على الأقل خلال تلك الاشتباكات داخل كركوك.

وتعددت الأقاويل والتكهنات بشأن الطريقة التي قدم بها مسلحو داعش إلى داخل كركوك، فالبعض  يقول إن هؤلاء يمثلون الخلايا النائمة، وهناك من يقول بأنهم قدموا من منطقة الحويجة  والتي قامت بقطع كل طرق اتصالاتها مع مقر تنظيم الدولة الإسلامية في الموصل.

كما قال مراقبون , إن  «داعش» ربما وجد أن بقاءه  في الحويجة  والتي تقع تحت سيطرته منذ عام 2014,  ليس بالأمر المفيد الان  في ظل  تعرض الموصل لحملة عسكرية كبيرة، وأن عملية كركوك ستقوم بتحقيق العديد  من الأهداف، ومن بينها صرف الأنظار عن مدينة نينوى، با لإضافة إلى إثبات التنظيم مقدرته أن يفرض وقائع جديدة.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …