الثلاثاء , أغسطس 11 2020
الرئيسية / أخبار / غضب وشغب في مخيم شمالي اليونان , بسبب مقتل لاجئة وطفلها

غضب وشغب في مخيم شمالي اليونان , بسبب مقتل لاجئة وطفلها

توفيت سيدة مهاجرة وطفلها البالغ من العمر عشر سنين,  بعدما قامت سيارة عابرة بصدمهما  مساء أمس,  على مقربة من مدينة سالونيك, الواقعة  شمالي اليونان، , وأشعل الحادث غضب واستياء سكان مخيم على مقربة من اللاجئين , كما دفعهم ذلك للاصطدام بقوات الشرطة اليونانية.

وبحسب وكالة أسوشيتد برس, فإن الاحتجاجات في المدينة اليونانية قد  اندلعت ليل الأحد, وذلك بعد أن تأخرت سيارة الإسعاف,  في الوصول إلى المخيم, ويدعى المخيم  أوريو كاسترو للاجئين.

ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن اللاجئين من سكان المخيم قولهم , إنهم  قاموا بالطلب من الشرطة اليونانية أن تقوم بنقل السيدة وهي  سورية كردية وطفلها البالغ من العمر عشرة أعوام إلى المستشفى، لكن الشرطة اليونانية رفضت.

وقام المهاجرون عندها بقطع الطريق العام , وذلك في المنطقة التي تقع قبالة المخيم,  باستخدام الحجارة, كما قاموا برجم سيارتين وبعدها أحرقوهما، وبدورها ردت الشرطة اليونانية بالقيام بإلقاء قنابل الدخان والقنابل المدمعة مما أدى في نهاية الأمر إلى إصابة طفل في الخامسة من العمر بجراح طفيفة.

وذكرت الشرطة اليونانية لاحقا , أنها قامت بإيقاف سائق السيارة الذي صدم السيدة وابنها , وهو يوناني طاعن في السن، كما أشارت الشرطة  إلى أن الأمور لاحقا عادت إلى نصابها الطبيعي  بمحيط المخيم.

وفي الشهر الماضي أيضا , قضت طفلة سورية في حادث سير مماثل , وذلك  على مقربة  أيضا من مخيم للاجئين يوجد قرب مدينة كاتريني اليونانية.

 

وفي اليونان يوجد أكثر من ستين  ألف لاجئ ومهاجر ، معظمهم  من الجنسية السورية , ممن فروا من جحيم الحرب في بلدهم،  وينتظرهؤلاء ويأملون القيام بإعادة توزيعهم في واحد من بلدان الاتحاد الأوروبي.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …