الثلاثاء , سبتمبر 17 2019
الرئيسية / أخبار / تضاؤل التوقعات من اجتماع لوزان , بخصوص الأزمة السورية

تضاؤل التوقعات من اجتماع لوزان , بخصوص الأزمة السورية

قام سيرغي لافروف , وزير الخارجية الروسي, بخفض سقف التوقعات , من اجتماع لوزان , الذي يشارك فيه جون كيري , وزير الخارجية الأمريكي , ونظرائه الاقليميين ,في الوقت الذي تواصلت فيه الغارات السورية و الروسية على حلب يوم الجمعة، الأمر الذي أنهك قوات الدفاع المدني وقلص الامال , وذلك  وسط إبلاغ فرنسوا هولاند ,الرئيس الفرنسي نيته عن  طرح مشروع«وقف مجزرة حلب», وذلك  في القمة الأوروبية المقامة الأسبوع المقبل، وأعلن الرئيس السوري أنه مصمم على استعادة كامل المدينة و «القيام بتنظيف» إدلب.

 

وقال لافروف بشكل صريح أنه  «لا يتوقع شيئاً خاصاً»، كما أكد رغبته في «القيام بأمر ملموس ومعرفة المدى , الذي سيكون الشركاء فيه على استعداد لتطبيق القرار 2254, والصادر عن مجلس الأمن».

 

وأضاف لافروف أن «موقفنا المعلن في لوزان , سيكون شديد الوضوح. سوف نقترح خطوات ضرورية ملموسة لاحترام قرار مجلس الأمن , بالإضافة إلى احترام الاتفاقات الروسية- الأميركية».

 

وللمرة الأولى , منذ انهيار هدنة كانت قد بدأت الشهر الماضي، سيلتقي وزير الخارجية الروسي بنظيره الأمريكي  كيري, بالإضافة إلى  وزراء خارجية السعودية و تركيا وذلك  قبل أن يتوجه  إلى لندن , لملاقاة وزراء «أصدقاء سورية», وذلك للتباحث  في وضع سورية  البالغ السوء , والمناقشات الأخيرة في أروقة مجلس الأمن مع التركيز الكامل على تحقيق تقدم في مجال تحسين المساعدات الانسانية للمناطق المحاصرة  و خفض العنف.

من جهة أخرى , صادق  الرئيس الروسي أمس، على اتفاق بين  كل من موسكو ودمشق, و يتناول الاتفاق  انتشار قوات روسية  جوية في قاعدة حميميم الجوية , وذلك لفترة لم يتم تحديدها .

وقال الأسد في مقابلة له مع الصحيفة  الروسية «كومسومولسكايا برافدا» إن استعادة حلب ستكون حافزا للانطلاق إلى مناطق أخرى وتحريرها من الإرهابيين.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …