الجمعة , أبريل 19 2019
الرئيسية / أخبار / جائزة نوبل للسلام 2016 تذهب إلى كولومبيا

جائزة نوبل للسلام 2016 تذهب إلى كولومبيا

بعد الكثير من التخمينات والتوقعات , تأكد فوز الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بجائزة نوبل للسلام لعام 2016، اليوم، فيما شكل مفاجأة بعد أن رفض الكولومبيون استفتاء  يتعلق باتفاق سلام وقعه الرئيس مع المتمردين الشيوعيين لإنهاء حرب مستمرة منذ حوالي 52 عاماً.

إلا أن سانتوس لم ييأس ووعد بإحياء خطة السلام التي رفضها الكولومبيون بهامش بسيط في الاستفتاء الذي أجري يوم الأحد.

وسيتم تقديم جائزة نوبل للسلام  بقيمة تصل إلى 8 ملايين كورونة أي مايعادل (930 ألف دولار) في مدينة أوسلو بالنرويج يوم العاشر من ديسمبر المقبل.

وقالت كاسي كولمان فايف رئيسة لجنة نوبل إن  قراراللجنة بمنح الرئيس الكولومبي الجائزة جاء تكريماً لجهوده في إنهاء  مايزيد عن أكثر من 50 عاماً من الحرب الأهلية في كولومبيا.
وأكدت رئيسة اللجنة أن رفض الغالبية من الناخبين للاتفاق  في الإستفتاء “لا يعني أن عملية السلام قد انتهت”.

بالضرورة

كما أضافت بأنها تأمل في أن يكون هذا الأمر مشجعا  لكل المبادرات الجيدة وكل الأطراف التي بإمكانها أن  تلعب دورا حاسما في عملية السلام وأن يحل أخيراً السلام في كولومبيا بعد عقود  طويلة من الحرب”.

ونقل أمين عام لجنة نوبل النرويجية للسلام  اليوم الجمعة عن الرئيس الكولومبي قوله إن فوزه بجائزة نوبل للسلام سيساعد بلا شك  في النهوض  وإحياء عملية السلام في البلاد.

وكان رئيس كولومبيا وقع في 26 سبتمبر 2016 اتفاق سلام تاريخياً مع قائد “القوات المسلحة الثورية الكولومبية” رودريغو لوندونو والمعروف باسمي “تيموشنكو” و “تيموليون خيمينيز” , بهدف إنهاء النزاع المسلح في البلاد.

لكن بعد القيام باستفتاء  الأحد الماضي رفض الناخبون الكولومبيون الاقتراح بغالبية الأصوات، وبالرغم من ذلك ، فقد أكد الجانبان نيتهما  القيام بتنفيذ وقف إطلاق النار.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …