الأحد , مايو 26 2019
الرئيسية / أخبار / عودة الاتصالات المقطوعة بين واشنطن وموسكو بخصوص الأزمة السورية

عودة الاتصالات المقطوعة بين واشنطن وموسكو بخصوص الأزمة السورية

في تطور جديد بشأن الملف السوري , عادت الاتصالات المقطوعه بين كل من الولايات المتحدة وروسيا ,  إذ أجرى وزيرا الخارجية الروسي و الأميركي سيرغي لافروف  وجون كيري محادثات هاتفية , تعد الأولى من نوعها منذ أعلنت واشنطن وقف التعاون مع موسكو  , قبل يومين فيما يتعلق بإمكانية وقف النار في سورية.

و كانت قيادة الجيش السوري، قد أعلنت  مساء أمس، عن تقليل الضربات المدفعية والجوية على المواقع التي أسمتها بالإرهابية وذلك لمساعدة المواطنين الراغبين بالخروج إلى المناطق الآمنة في حلب .

وجاء هذا القراربشكل مفاجئ بعد تأكيد من كل من ناشطين والإعلام السوري الرسمي  أن القوات النظامية قد حققت تقدماً فعليا في حلب على جبهات القتال , وذلك على جبهتي الشيخ سعيد والعامرية جنوبها, و العويجة شمال المدينة  بالتحديد , كما أن الطائرات واصلت قصف معقل جيش الإسلام “مدينة دوما ” في الغوطة الشرقية لدمشق, ووردت معلومات من هناك عن سقوط عشرات الضحايا.

أما في نيويورك، فقد قال ديبلوماسي غربي رفيع إن هناك الان استراتيجية جديدة حيال الأزمة السورية وهي ترمي إلى تغييرفي السياسة الروسية من خلال خيارات، بينها , محاولة انتهاز الفرصة والوقت القليل المتبقي للتأثير في الإدارة الأمريكية الحالية , وذلك قبل الانتهاء الوشيك لولايتها , بالإضافة إلى الإعداد لإجراءات عسكرية الطابع.

وفي سياق متصل  , قالت وزارة الخارجية الألمانية إنه  حتى الان لا توجد أي مقترحات دولية تتعلق بفرض عقوبات على روسيا لدورها في سوريا، جاء ذلك قبل بدء اجتماع سيضم مسؤولين كبار من فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة في برلين لبحث سبل ومقاربات  لحل الصراع السوري.

وفي هذا الصدد , فإنه من المقرر أن يكون فرانك فالتر شتاينماير وزير الخارجية الألماني قد التقى أمس بستيفان دي ميستورا ,المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …