الأربعاء , مارس 20 2019
الرئيسية / صحة / شفاء هو الأول من نوعه , لمريض يحمل فيروس الإيدز

شفاء هو الأول من نوعه , لمريض يحمل فيروس الإيدز

في سبق طبي فريد ,أعلنت مجموعة  من الأطباء البريطانيين من كل من جامعتي «أوكسفورد» و«كامبريدج» عن شفاء الحالة الأولى من نوعها من مرض متلازمة نقص المناعة المكتسبة , والمعروف عالميا با«الإيدز» لدى البالغين.

وقد أوضح الأطباء أن المواطن البريطاني والبالغ من العمر 44 عاما, ، قد تم إخضاعه لعلاج تجريبي جديد من نوعه وهو خاص بمضادات الفيروسات ضمن مجموعة مرضى شملت 50 أخرين، إلا أن الأطباء أكدوا أن العلاج المذكور لم يتم اختباره بشكل كامل بعد وأنه مايزال تحت التجربة , كما أنه غير مهياً للاستخدام في المستشفيات على نطاق واسع حتى الان.

 

ونقلت صحيفة «ذا تايمز» عن الأطباء، أن الالية التي يعمل بها هذا العلاج النوعي تكمن بفرض السيطرة على فيروس «إتش آي في»، والقضاء عليه دفعة واحدة في الجسم كاملاً وليس في الأماكن التي يُبدي الفيروس فيها نشاطاً كبيراً في حين أن العلاج الروتيني المعتمد عالميا  هو العلاج المضاد للفيروسات ويقوم عادة بإسكات الخلايا النشطة المعدية، إلا أنه لا يمس بقية خلايا «تي» الليمفاوية، الأمر الذي يؤكد أن الأدوية المستخدمة حالياً قادرة على متابعة نشاط فيروس وليس التخلص منه.

وفي حال نجاح العلاج , فإنه قد يشكل أملا كبيرا لملايين المصابين بالفيروس حول العالم .

 

وفي سياق متصل فإنه تجدر الإشارة إلى  أن منظمة الصحة العالمية سجلت العام 2014 حوالى 37 مليون مصاب بفيروس «الإيدز». وتوفي منهم 34 مليون لأسباب لها علاقة بالمرض، إلى جانب فقدان 1.5 مليون مصاب سنوياً، وحمل 2.2 شخص الفيروس في أجسامهم، ولم يتلق العلاج المضاد لـ«إتش آي في»، إلا نصفهم, ويعتبر العلاج مكلفا للكثير من المرضى بالإضافة الى ان انعدام وسائل الحماية والتوعية الصحية في بعض مناطق العالم تسببت في رفع عدد المصابين بهذا المرض بما لايقاس وولادة أطفال حاملين للفيروس .

شاهد أيضاً

منظمة الصحة: الاكتئاب ثاني اكبر سبب لعدد الوفيات حول العالم

لطالما كانت تتحدث التقارير الناتجة عن الدراسات الطبية عن أمراض الجهاز التنفسي هي المشكلة الصحية …