الجمعة , نوفمبر 22 2019
الرئيسية / أخبار / دعوة أممية لواشنطن وموسكو بضرورة وقف القتال في حلب

دعوة أممية لواشنطن وموسكو بضرورة وقف القتال في حلب

حث رئيس مجموعة العمل حول المساعدات الانسانية في سوريا، يان إيغلاند، كلاً من روسيا والولايات المتحدة الأميركية، على الاضطلاع بمهمة وقف القتال، الذي اشتد في محافظة حلب شمال سوريا.

ودعا إيغلاند إلى ضرورة وقف الغارات على المدنيين في المناطق التي تخضع لسيطرة المعارضة، مطالباً في الوقت ذاته، بالسماح لشاحنات المساعدات الإنسانية بالدخول إلى حلب.

وتدهورت الأوضاع الإنسانية في جلب، حيث اشتكى مؤسسات الإغاثة من صعوبة الوصول للضحايا والعالقين تحت الأنقاض، إلى جانب قلة عدد فرق الإنقاذ لإسعاف المصابين.

يذكر أن معارك شرسة تدور بين القوات السورية ومسلحي المعارضة في حلب، في محاولة للسيطرة على مخيم حندرات الاستراتيجي الواقع شمالي المدينة.

وتسعى المعارضة إلى استعادة السيطرة على المخيم، الذي قال الجيش السوري أنه سيطر عليه يوم أمس السبت.

وتبرز أهمية مخيم حندرات للاجئين الفلسطينيين، كونه يقع على ربوة عالية تطل على طريق الكاستيلو الحيوي.

وأعلن الجيش السوري الخميس الماضي شن هجوم على حلب بهدف بسط سيطرته الكاملة، وذلك بعد فشل اتفاق الهدنة الأخيرة.

وعلى الساحة الدولية، دعت باريس ولندن وواشنطن إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن لبحث تدهور الوضع في حلب.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد صرح مسبقاً أن استخدام “أسلحة متطورة في قصف المناطق السكانية تصل إلى درجة جرائم حرب”.

شاهد أيضاً

اردوغان: يجب ان يرتدي مدبروا الانقلاب زيا يشبه زي معتقلين غوانتانامو

ألقى الرئيس التركي رجب طيب اردوغان كلمة حماسية, بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشلة أمام عشرات آلاف …